عن الدكتور شاهين باستاني نجاد

ولد الدكتور شاهين باستاني نجاد عام 1979م، وهو شيرازي الأصل وأمضى فترة تعليمه في أصفهان، حيث التحق بجامعة أصفهان للعلوم الطبية عام 1996م، وبدأ العمل عام 2005م كمساعد في جراحة الأذن والحنجرة والأنف والرأس والعنق في جامعة طهران للعلوم الطبية وتخرج في عام 2009م. نجح الدكتور باستاني نجاد، خلال الفترة التي عمل فيها مساعد طبيب، في الحصول على لقب المساعد الأفضل في جامعة طهران للعلوم الطبية. في اختبار الزمالة حصل على المرتبة الرابعة، وفي العام 2009-2010م أمضى فترة خدمته في مدينة جهرم في محافظة فارس وبعد مرور سنة بدأ العمل كعضو في الهيئة التدريسية في مستشفى أمير أعلم في طهران. نشر خلال تلك الفترة العديد من المؤلفات وأجرى العديد من البرامج والندوات في مجال جراحة تجميل الأنف (3 دورات) وجراحة الأنف والجيوب الأنفية التنظيرية (7 دورات). حالياً، يعمل الدكترو باستاني نجاد في مجال جراحة تجميل الأنف، ترميم الأنف، علاج الأورام الأنفية، تنظير الجيوب الأنفية وعلاج قاعدة الجمجمة، وفي هذا المجال فهو يشارك في تطوير جيل من مساعدي الأطباء الشباب والأطباء المقيمين. يشغل حالياً منصب أستاذ مشارك في قسم الأذن والأنف والحنجرة بجامعة طهران للعلوم الطبية، وهو عضو في اللجنة العلمية للجمعية الإيرانية لعلوم الأنف وجراحة الوجه التجميلية، وقد تم تكريمه من قبل أساتذة هذه اللجنة العلمية في مجال جراحة تجميل الأنف في عام 2017م، وأصبح الأمين العام لجراحة الأنف التجميلية في هذه اللجنة.

المجالات المفضلة للدكتور شاهين باستاني نجاد هي تجميل الأنف الأولي، تجميل الأنف الثانوي، ترميم الأنف، جراحة الأنف والجيوب الأنفية التنظيرية، كما يتعاون مع زملاءه في فريق جراحي الدماغ والأعصاب في مجال جراحة قاعدة الجمجمة. منذ عام 2013م، تم تعيينه رئيساً للعيادة التخصصية بمستشفى أمير أعلم، وهو مسؤول منذ عام 2016م عن مركز تنمية وتطوير التعليم والتدريب في هذا المستشفى. شارك الدكتور باستاني نجاد في مؤتمرات جمعية الأذن والأنف والحنجرة والجمعية الإيرانية لعلوم الأنف وجراحة الوجه التجميلية باعتباره عضواً في اللجنة العلمية وأحياناً في اللجنة التنفيذية، كما قام بتصميم البرنامج العلمي لقسم تجميل الأنف في مؤتمر علوم الأنف وجراحة الوجه التجميلية عام 2017م. لقد كان الدكتور شاهين باستاني نجاد مسؤولاً عن جدولة نادي الدوريات، غراند راند، مورتاليتي موربيديتي لقسم الأنف والأذن والحنجرة خلال السنوات الأربع الماضية في مستشفى أمير أعلم.

عن الدكتور شاهين باستاني نجاد

ولد الدكتور شاهين باستاني نجاد عام 1979م، وهو شيرازي الأصل وأمضى فترة تعليمه في أصفهان، حيث التحق بجامعة أصفهان للعلوم الطبية عام 1996م، وبدأ العمل عام 2005م كمساعد في جراحة الأذن والحنجرة والأنف والرأس والعنق في جامعة طهران للعلوم الطبية وتخرج في عام 2009م. نجح الدكتور باستاني نجاد، خلال الفترة التي عمل فيها مساعد طبيب، في الحصول على لقب المساعد الأفضل في جامعة طهران للعلوم الطبية. في اختبار الزمالة حصل على المرتبة الرابعة، وفي العام 2009-2010م أمضى فترة خدمته في مدينة جهرم في محافظة فارس وبعد مرور سنة بدأ العمل كعضو في الهيئة التدريسية في مستشفى أمير أعلم في طهران. نشر خلال تلك الفترة العديد من المؤلفات وأجرى العديد من البرامج والندوات في مجال جراحة تجميل الأنف (3 دورات) وجراحة الأنف والجيوب الأنفية التنظيرية (7 دورات). حالياً، يعمل الدكترو باستاني نجاد في مجال جراحة تجميل الأنف، ترميم الأنف، علاج الأورام الأنفية، تنظير الجيوب الأنفية وعلاج قاعدة الجمجمة، وفي هذا المجال فهو يشارك في تطوير جيل من مساعدي الأطباء الشباب والأطباء المقيمين. يشغل حالياً منصب أستاذ مشارك في قسم الأذن والأنف والحنجرة بجامعة طهران للعلوم الطبية، وهو عضو في اللجنة العلمية للجمعية الإيرانية لعلوم الأنف وجراحة الوجه التجميلية، وقد تم تكريمه من قبل أساتذة هذه اللجنة العلمية في مجال جراحة تجميل الأنف في عام 2017م، وأصبح الأمين العام لجراحة الأنف التجميلية في هذه اللجنة.

المجالات المفضلة للدكتور شاهين باستاني نجاد هي تجميل الأنف الأولي، تجميل الأنف الثانوي، ترميم الأنف، جراحة الأنف والجيوب الأنفية التنظيرية، كما يتعاون مع زملاءه في فريق جراحي الدماغ والأعصاب في مجال جراحة قاعدة الجمجمة. منذ عام 2013م، تم تعيينه رئيساً للعيادة التخصصية بمستشفى أمير أعلم، وهو مسؤول منذ عام 2016م عن مركز تنمية وتطوير التعليم والتدريب في هذا المستشفى. شارك الدكتور باستاني نجاد في مؤتمرات جمعية الأذن والأنف والحنجرة والجمعية الإيرانية لعلوم الأنف وجراحة الوجه التجميلية باعتباره عضواً في اللجنة العلمية وأحياناً في اللجنة التنفيذية، كما قام بتصميم البرنامج العلمي لقسم تجميل الأنف في مؤتمر علوم الأنف وجراحة الوجه التجميلية عام 2017م. لقد كان الدكتور شاهين باستاني نجاد مسؤولاً عن جدولة نادي الدوريات، غراند راند، مورتاليتي موربيديتي لقسم الأنف والأذن والحنجرة خلال السنوات الأربع الماضية في مستشفى أمير أعلم.

إن أهم مبدأ في جراحة الأنف التجميلية هو الانتقال من بساطة غير مرغوبة إلى تعقيد تكمن خلفه بساطة مرغوبة. إذا كان هدفك هو الحصول على أنف صغير جداً أو أنف ذي طرف حاد، فيجب أن تعرف أنك اخترت الخيار الخاطئ لأن الأنف هو عضو للتنفس.

إن مراعاة جميع نسب الوجه والأداء الطبيعي للأنف وملاحظة جميع الزوايا والخطوط الجمالية للأنف وغيرها من العوامل، تجعل هذا المسار أكثر تعقيداً، ولكن النتيجة ستكون بساطة مرغوبة.

الدكتور شاهين باستاني نجاد

جراح وخبير في الأذن والحلق والأنف ، جراح أنفي

تابع الدكتور باستاني نجاد على الشبكات الاجتماعية
اطرح أسئلتك

TAKE CARE OF YOUR BODY.
IT'S THE ONLY PLACE YOU HAVE TO LIVE IN.

اعتني بجسمك لأنه المكان الوحيد الذي عليك العيش فيه إلى الأبد.

021-88205606

0933-9233067

طهران ، ساحة فانك ، أربعة عوالم للأطفال ، شارع ساناي ، 1 ش. الوحدة 6